تاريخ بطولة العالم في الشطرنج

ينقسم تاريخ بطوله العالم للشطرنج (رجال) إلى قسمين رئيسين; الأول خاص بالبطولات التي كانت غير رسميه والثاني للبطولات التي أخذت الشكل الرسمي وسنتكلم الآن عن البطولات الرسمية فقط وسجل البطولات الرسمية كما يلي:

 

Wilhelm Steinitz (1886-1894)

 

ويليام شتاينيتز

ويليام شتاينيتز (بالإنجليزية: Wilhelm Steinitz‏) (1836 - 1900) كان لاعب شطرنج محترف تشيكي - أميركي و يعتبر أول بطل عالم في الشطرنج في التاريخ في الفترة الممتدة بين عامي 1886 و 1894 للميلاد.

 

Emanuel Lasker (1894-1921)

إمانويل لاسكر (1868 ـ 1941) هو عالم رياضيات وفيلسوف ولاعب شطرنج ألماني.

 

ولد ايمانويل لاسكر في 24 ديسمبر 1868 في برلينشر مدينة صغيرة بألمانيا، وكان أبوه وزير الثقافة. وتعلم لاسكر لعبة الشطرنج مع أخيه بيرثولد, وكان لاسكر يتردد على المقاهي التي تنظم مباريات في الشطرنج، حيث فاز بأول دوري مفتوح نظمه المقهى كايزرهوف, وذلك في سنة(1888 - 1889)، في بيرسلاو. في سنة 1890 فاز بعدة لقاءات في ألمانيا وأنجلترا، حيث أكد أنه, إلى جانب طاراش, المنافس الوحيد لستاينتز على اللقب العالمي.

 

خوزيه راؤول كابابلانكا (José Raúl Capablanca y Graupera) هو لاعب شطرنج كوبي ولد بهافانا 19 نوفمبر 1888 وتوفي في نيويورك 8 مارس 1942, وأصبح ثالث بطل عالمي في الشطرنج بعد فوزه على لاسكر.

اعتبر كابابلانكا في عصره أقوى لاعب, فأسلوب لعبه: التموضع وتقنياته في مرحلة النهاية, جعلته لاعبا متميزا عن غيره.

يقول كابابلانكا, أنه تعلم الشطرنج عن طريق ملاحظة أبيه وهو يلعب مع زملائه, وفي هافانا كان كابابلانكا يلعب مع خيرة لاعبي المدينة, فهافانا كانت مسرحا لمبارتين على اللقب العالمي, بين ستاينتز وتشيغورين في 1889 و 1982.

التحق كابابلانكا بالولايات المتحدة, وهو في سن 16 لمواصلة دراسته. وكان يقضي معظم أوقات فراغه في اللعب مع كبار اللعبين وعلى رأسهم لاسكر, حيث أبان عن تحكم نادر في اللعبة خاصة في المرحلة النهائية.

 

Alexander Alekhine (1927-1935, 1937-1946)

ألكسندر أليخين

ألكسندر ألكسندروفيتش أليخين لاعب شطرنج روسي ولد في موسكو في 31 أكتوبر 1892 م. أبوه إقطاعي عضو في الدوما وسيد النبلاء وأمه وريثة ثروة صناعية وهي التي علمته مبادئ اللعبة إلى جانب أخيه ألكساي. فكان ألكسندر في صغره يدرس النصوص التي يستطيع جمعها، وكان يتخيل اللعبة دائما في رأسه.

في سنة 1908 فاز بأول دوري في موسكو. بعد الحرب العالمية الأولى في الدوري التاريخي بسان بترسبورغ في 1914 م اعتبر من بين الأفضل عالميا بعد الحصول على الرتبة الثالثة بعد كل من لاسكر وكابابلانكا وقبل طاراش ومارشال.

في عام 1920 م فاز بدوري الاتحاد السوفياتي سابقا ثم قرر الهجرة متجها لفرنسا حيث حصل على الجنسية الفرنسية ومثلها في العديد من البطولات وفاز فيها وبقي أمامه عائق وحيد ليصبح بطلا عالميا وهو التغلب على كابابلانكا. لاقي أليخين كابابلانكا في مدينة بيونس آيرس الأرجنتينية وفاز باللقاء بنتيجة 6 انتصارات مقابل 3 هزائم في حين انتهت 25 مواجهة بين البطلين بالتعادل. وهكذا يصبح ألكسندر أليخين رابع بطل عالمي بعد كل من سانتزر لاسكر وكابابلانكا

Max Euwe (1935-1937)

ماكس إيوي

ماكس إيوي (1901 - 1981) كان لاعب شطرنج محترف و عالم رياضيات و مؤلف, و يعد بطل العالم الخامس في الشطرنج.

أصبح إيوي بطلا للعالم في الشطرنج عام 1935 حتى عام 1937, و من ثم رئيسا لإتحاد الشطرنج العالمي بين عامي 1970 و 1978.

.

Mikhail Botvinnik (1948-1957, 1958-1960

1961-1963)

 

ميخائيل بوتفنيك

ولد في مدينة كوكالا (التي كانت ضمن دولة فنلندة ثم ضمت إلى الإتحاد السوفيتي) عام 1911م، لوالد كان يعمل تقني اسنان تعلم الشطرنج وهو في عمر الرابع عشر ولمع اسمه عند أنتصاره على بطل العالم الكوبي كابابلانكا في عرض في مدينة موسكو.

في عام 1931 استطاع ان يفوز ببطولة الاتحاد السوفياتي وهو بعمر العشرين فقط وفي تلك السنة تخرج من جامعة لينينغراد بتخصص في الهندسة الكهربائية.

في بضع سنين أصبح بوتفنيك المرشح للتنافس على بطولة العالم وكان هناك تقرب شديد للمباراة المتوقعة بينه وبين الكسندر اليخين ولكن الموت المفاجئ للاعب السوفياتي اليخين حال دون لعب المباراة.

في عام 1948 تم اجراء بطولة العالم بين خمس لاعبين هم بوتفنيك وسمسلوف ورشفسكي وكيرس وايوي يلاعب كل منهم الاخر خمس دسوت وحصل فيها بوتفنيك على بطولة العالم بالمرتبة السادسة.

في عام 1951 ألتقي اللاعب ديفيد برنستين مع بوتفنيك وأنتهت المباراة بالتعادل ليبقى اللقب بيد بوتفنيك

في عام 1957 ألتقي سمسلوف وبوتفيك على اللقب العالمي في مدينة موسكو وأنتهت المباراة بخسارة اللقب.

في عام 1958 ألتقي بوتفنيك وسمسلوف في مباراة الاسترداد للقب وأستطاع فيها بوتفنيك أن يسترد اللقب العالمي.

في عام 1960 ألتقي بوتفنيك وتال على اللقب العالمي استطاع تال ان يحصل على اللقب ولكن اللقب تم استرداده في السنه التالية.

بعد المباراة الأخيرة تم تغير نظام اللعب بحيث تم ألغاء مباراة الأسترداد وإنما على البطل السابق أن يشارك في مباراة التأهيل ومباراة المرشحين.

في عام 1963 خسر بوتفنيك لقبه أمام اللاعب السوفياتي تيجران بتروسيان وعندئذ قرر بوتفنيك أعتزال المباريات الدولية والعالمية.

ومما هو جدير بالذكر انه لايوجد بين بوتفنيك واللاعب الأمريكي بوبي فيشر الا دست واحد متعادل مع ان محبي الشطرنج كانو يتمنون أن تكون هناك مباراة طويلة بينهما لكن بوبي فيشر علق على ذلك قائلا (انا أعلم بأني استحق ان اكون بطل العالم وكذلك اعلم باستطاعتي التغلب على بوتفنيك ولا يوجد شخص على قيد الحياة لا أستطيع التغلب عليه) وجميع لاعبي الشطرنج يقرون ما قاله بوبي فيشر. بعد خسارته اللقب العالمي تفرغ بوتفنيك لتطوير برنامج الحاسوب الشطرنجي. ولكن أهم شيْ يجدر ذكره في هذه الفترة هو تأسيسه للمدرسة الروسية لتعليم الشطرنج وقد تتلمذ على يديه اللاعب الكبير كاربوف واللاعب المعجزة جاري كاسباروف وقد قال مقالة مشهورة في اللاعب الأخير (ان مستقبل الشطرنج سيكون بين يدي هذا الطفل).

 

Vasily Smyslov (1957-1958)

 

فاسيلي سميسلوف


فاسيلي سميسلوف (1921 - 2010) كان لاعب شطرنج سوفيتي وروسي توج ببطولة العالم عام 1957 قبل أن يفقد اللقب في العام التالي لصالح اللاعب السوفيتي الاخر بوتفينيك.

يعتبر سميسلوف من اللاعبين الممتازين في الشطرنج حيث تميز بسلاسة اللعب بدون تعقيدات مع تناغم كبير بين القطع المختلفة.

 

Mikhail Tal (1960-1961)

من الجهة اليمنى البطل ميخائيل تال 1960 يلعب مع فيشر

 

ميخائيل تال هو بطل العالم الثامن في الشطرنج، اعتبر تال أسطورة من أساطير الشطرنج ومن أفضل اللاعبين في التاريخ لقب ب(الساحر). ولد عام1936 في مدينة ريجا ب(لاتفيا)في الاتحاد السوفييتى. تعلم الشطرنج في سن السابعة عندما شاهد والده يلعب الشطرنج. في عام 1949تعهده أحد اللاعبين البارزين في لاتفيا وهو الكسندر كوبلنسيس وصار مدربا له. في عام 1953 فاز ببطولة ريجا للشطرنج وهو في سن السادسة عشرة ليحمل لقب (استاذ). في عام1953 اشترك في الفريق اللاتفى المشارك في بطولة الاتحاد السوفييتى وكان عضوا بارزا. في عام1954 التحق بالجامعة ودرس الادب الروسى وفى تلك السنه يفوز ببطولة مدينة ريجا. في عام1955 يشارك في بطولة الاتحاد السوفييتى ويبلى بلاء حسنا ويحصل على المركز الثالث في تلك البطولة القويه التي كانت صراعا شرسا بين سيمسلوف وغيلر. في عام1957 يفوز ببطولة الاتحاد السوفييتى بعد منافسة رهيبة مع اللاعب المخضرم تولش وتظل البطولة معلقة حتى اخر دور بين ميخائيل وتولش وفى أداء فريد يستغل ميخائيل تال قدراته الهجومية الفذة ويهزم منافسه ليفوز بالبطولة وسط تصفيق حاد من الجماهير ووسائل الاعلام التي اعتبرت تلك البطولة بزوغ نجم جديد في عالم الشطرنج.

في عام1958 يشترك مع الفريق السوفييتى في اوليمباد الشطرنج ويساهم في حصول الفريق على المركز الأول. في عام1958 يؤكد تفوقه ويحتفظ بلقبه في بطولة الاتحاد السوفييتى. في عام1959 يفوز ببطولة زيورخ المرموقة. في عام 1959أيضا يفوز بالتصفيات المؤهلة للتحدى على بطولة العالم وفى في هذة البطولة يفوز على لاعبين كبار مثل بوبى فيشر وسيمسلوف وتيمانوف وبنكو, ليصبح تال هو المتحدى الرسمي على بطولة العالم ضد بوتفنيك.

بطولة العالم عام 1960

ان قانون الاتحاد الدولي يسمح بمباراة ثانية بين المتحدين على بطولة العالم فتمت المباراة بين تال وبوتفنيك.ويستطيع بوتفنيك ان يثأر لهزيمته قبل عام ويستعيد لقبه من تال بعد أن كان تال يعانى من مشاكل في الكلى اثرت على ادائه.

بطولة العالم عام 1961

كان قانون الاتحاد الدولي يسمح بمباراة ثانية بين المتحدين على بطولة العالم فتمت المباراة بين تال وبوتفنيك.ويستطيع بوتفنيك ان يثأر لهزيمته قبل عام ويستعيد لقبه من تال بعد أن كان تال يعانى من مشاكل في الكلى اثرت على ادائه. يقول بوتفنيك عن تلك المباراة(لقد ادركت ان تال يكون خطير جدا إذا وجد مساحات لقطعه فصممت على ان اجعل اللعب مقفولا قدر الإمكان ختى استغل قدراتى في هذه المواقف وأفوز وهو ماتم.

        مشواره بعد بطولة العالم

بعد فقده اللقب يشارك في عده دورات قوية ويفوز ببعضها مثل بطولة (بليد)التي فاز فيها على بوبي فيشر. في عام يشارك في تصفيات بطولة العالم التي كانت عبارة عن دورة الفائز فيها يصبح المتحدى ل بوتفنيك. للاسف تعاود الام الكلى في تلك الدورة وبضطر للانسحاب، وفى هذه الدورة يفوز تيجران بتروسيان ليصبح المتحدي الرسمي ل بوتفنيك ويقصيه فيما بعد.يعود تال بقوة للمشاركة على اللقب العالمى ويشارك في تصفيات عام وفبهافى دور الثمنية يفوز على بورتيش. في دور الاربعة يفوز على اللاعب المخضرم بول كيريس. في الدور النهائى يخسر امام النجم القوى بوريس سباسكي ومن ثم يصبح سباسكى هو المتحدى الرسمي على بطولة العالم ويحصل عليها فيما بعد بعد هزيمته تيجران بتروسيان عام 1969.في عام1969 ازيلت إحدى كليتيه. يظل يفوز بدورات قوية ابرزها دورة مونتريال عام 1979 بالاشتراك مع بطل العالم حينئذ أناتولي كاربوف. ظل تال رغم الامه مخلصا للعبة الشطرنج ويوافق ان يلاعب أي هاوى بكل تواضع وود.

وفاته

في عام 1992 يتوفى ميخائيل تال في إحدى مستشفيات موسكو بعد معاناته من الفشل الكلوي. وكانت صدمة لكل محبى الشطرنج في العالم فطالما اثر فيهم هذا العملاق بأدائه الأسطوري.

Tigran Petrosian (1963-1969 )

تيغران بيتروسيان

تيغران بيتروسيان (بالروسية: Тигран Петросян)؛ هو لاعب شطرنج سوفييتي محترف، (ولد سنة 1929 - توفى سنة 1984)، فاز ببطولة العالم للشطرنج، وأصبح بطلا للعالم في الفترة الممتدة بين عامي 1963 و 1969.

 

Boris Spassky (1969-1972)

بوريس سباسكي

بوريس سباسكي (1937 - ) هو لاعب شطرنج محترف سوفييتي فرنسي, فاز ببطولة العالم للشطرنج و حمل اللقب بين اعوام 1969 و 1972 ليصبح بطل العالم العاشر في التاريخ.

 

بطل العالم من عام 1972الى عام 1975

 

نشأته

 

البطل الصغير

 في عام 1958 فاز فيشر ببطولة الولايات المتحدة الأمريكية وصار أصغر لاعب يفوز بها

أستاذ دولي

المبدع

المقابلات للفكر الشطرنجي بوبي فيشر  حتى في شيخوخته

 روبرت فيشر عن عمر ناهز ال64

روبرت جيمس "بوبى" فيشر

روبرت جيمس "بوبى" فيشر (9 مارس 1943 - 17 يناير 2008) لاعب شطرنج أمريكي يحمل الجنسية الآيسلندية، كان يعتبر لاجئ سياسي، بتهمة الخيانة في بلده.

 نشأته

ولد عام 1943م في ولاية إيلينوي، في الولايات المتحدة الأمريكية و تعلم الشطرنج في سن السادسة على يد أخته. وفي سن السابعة التحق بنادى بروكلين للشطرنج وأثبت تفوقاً واضحاً.

 البطل الصغير

 بطولة الولايات المتحدة

في عام 1957م، فاز ببطولة الولايات المتحدة الأمريكية للناشئين. وسطع نجمه في تلك السن الصغيرة ويفوز بعدة ادوار رائعة على لاعبين أقوياء منها دوره الشهير مع دونالد بايرن والذي عرف بدور القرن. وفي عام 1958 فاز فيشر ببطولة الولايات المتحدة الأمريكية وصار أصغر لاعب يفوز بها. وهو إنجاز لم يحققه الا الطفل الأعجوبة هيكاريو ناكامورا عام 2003م.

 الألومبياد

 أستاذ دولي، مرشح، مؤلف

 1962-1960

 التحول الديني

كانت له آراء دوما ضد اليهود ووصفهم بأنهم السبب الرئيسي في مأساته. أتهمه اليهود بمعاداة السامية وهذا إتهام قديم يرجع إلى أعوام بعيدة عندما سأله أحد الصحفيين :(هل أنت معاد للسامية؟)، فاجاب فيشر: (لا. فأنا لاأكره العرب). مما سبب حنق اليهود عليه.

 شبه التقاعد

في عام 1975 تأهل اللاعب الروسي كاربوف لملاقاة فيشر وكان مقررا أن تقام هذه المباراة في الفلبين. رفض فيشر الدفاع عن لقبه لعدم موافقة اتحاد الشطرنج الدولي على بعض شروط فيشر, ومن بينها عدم احتساب اي نقاط للتعادلات. المدهش ان هذا الامر اخذ بعين الاعتبار في مباريات كاربوف وكاسباروف لاحقا. كان كبار لاعبي الشطرنج في روسيا يتهامسون قبل المباراه بفرص كاربوف الضئيله جدا امام فيشر, حتى ان كاربوف لاحقا قال ان فرصه كانت تتراوح ما بين عشرين إلى ثلاثين بالمئه. عرف فيشر بانتقاداته اللاذعة لاحقا لكل من كاروف وكاسباروف مسميا الاثنان بالحثالة المجرمه, لانهما كما ادعى فيشر قاما بترتيب كل حركه لكل مباراه لعباها لتحديد بطل العالم.

 العوده الناجحه

 بطولة العالم

حصل فيشر على لقب أستاذ دولي كبير ويصبح أصغر لاعب في التاريخ يحصل على هذا اللقب حتى كسر هذا اللقب على يد الطفلة المجرية المعجزة جوديت بولغار عام 1991م. و في عام1959م، أشترك في تصفيات بطولة العالم ورغم صغر سنه إلا أنه حقق نتائج مشرفة في هذه الدورة والتي فاز بها اللاعب الروسى الكبير ميخائيل تال. في عام 1962م، أشترك في تصفيات بطولة العالم ويكون من المرشحين للفوز إلا أنه حصل على المركز الرابع مما شكل صدمة لديه. وخرج بعدها بتصريحات تؤكد ان اللاعبين الروس يجاملون بعضهم البعض ويتعادلون فيما بينهم بينما يقاتلون مع اللاعبين اللآخرين. وأثارت تلك التصريحات ضجة في العالم مما حدا بالاتحاد الدولي أن يغير نظام التصفيات ويجعلها بنظام خروج المغلوب. وفي عام 1965م، قرر فيشر عدم المشاركة في تصفيات بطولة العالم بسبب سخطه على الأوضاع في وقتهـا. في عام 1969م، قرر فيشر الأشتراك في تصفيات بطولة العالم ولكنه لم يكن قد أشترك في بطولة الولايات المتحدة الأمريكية المؤهلة لتلك التصفيات مما جعل المسؤولين الأمريكيين يبذلون قصارى جهدهم لإشراك فيشر بدلا من أحد اللاعبين (بال بينكو) وهو ماتم بالفعل. وبالرغم من أشتراكه في اللحظات الأخيرة إلا أن أداؤه كان أسطورياً وفريداً من نوعه. فاز فيشر على اللاعب الرهيب بنت لارسن بنتيجة كاسحة (6-0). وفاز على اللاعب تيمانوف بنفس النتيجة (6-0). وبالمناسبة فقد قام الاتحاد السوفيتي بمنع تيمانوف من السفر بعد هزيته القاسية وتم تنقيص رتبته من خبير عالي إلى خبير دولي. و في آخر دور فاز على بطل العالم السابق تيجران بتروسيان فصار المتحدي الرسمي لبطل العالم بوريس سباسكي.

 الغموض المفاجئ

بعد عام1975 أصبح فيشر في عزلة تامة.

في عام 1992 فاجئ فيشر العالم بعودتة للعب في مباراة مع منافسه القديم بوريس سباسكي وتمت هذه المباراة في يوغوسلافيا التي كانت تحت العقوبات الدولية مما سبب مشاكل رهيبة لفيشر الذي حصل على مبلغ 3 ملايين دولار ونصف جراء فوزه.في هذا اللقاء أكد فيشر على تفوقه وفاز على بوريس سباسكي وتوقف بعدها عن لعب الشطرنج.

ظل يؤكد فيشر في تلك الفترة على أنه ما زال بطل العالم في الشطرنج رغم إن اللقب كان يتصارع عليه الثنائي (كاربوف وكاسباروف).

 مباراة سبايسكي

في عام1972 ألتقى فيشر مع بوريس سباسكى في آيسلندا، تمت هذة المباراة في أوج الحرب الباردة بين أمريكا والإتحاد السوفيتي مما جعل العالم يترقبها بشغف عظيم. أعترض فيشر على كل شيء وعلى الجائزة وحتى قاعة اللعب والإضاءة ووجود الصحفيين، ويخسر الدور الأول في 56 نقلة. وفي الدور رقم2 غادر فيشر صالة اللعب إلى غرفته بسبب وجود كاميرا بجواره كان لها صوت أثناء تسجيل المباراة، مما يؤدي إلى خسارته الدور الثاني قانوناً لتصير النتيجة 2-0، ورغم هذه الأجواء فاز فيشر على سباسكى بنتيجة 12.5/8.5 ويصبح أول أمريكي يفوز ببطولة العالم في الشطرنج.

 الحياه كلاجئ

ظل فيشر يتنقل بين بلدان العالم تارة في المجر وتارة في الفلبين ملاحقا من السلطات الأمريكية التي أتهمته باللعب في بلد معاقب دوليا.

 اراؤه وصدامه مع الحكومة الأمريكية

بعد أحداث 11 سبتمبر 2001 فاجئ فيشر العالم بتأييده لتلك الأحداث قائلا إن الظلم الذي مارسته الولايات المتحدة الأمريكية في العالم بدأ يرتد عليها، ويعلن في لقاء إذاعي أنه يتمنى أن تمحى الولايات المتحدة من الخارطة. علاقة فيشر مع وطنه الام "الولايات المتحدة" ظلت دائما مثارا للتساؤلات والتعجب. باختصار يفسر هجوم فيشر اللاذع على حكومة بلادة باهمالها له بعد أن اقنص بطولة العالم من انياب الاتحاد السوفيتي. فيشر "بطل الحرب الباردة" يشعر انه استخدم لأغراض سياسية والقي به واهمل بعد انجازه اللافت من قبل حكومته.

 أعتقاله في اليابان

في عام 2004 اعتقل فيشر في اليابان، بسبب استعماله جواز سفره الملغي أصلا من قبل سلطات بلاده، ولمدة ستة أشهر مما شكل صدمة لمحبى الشطرنج في العالم. وظهرت منظمات خاصة تطالب بأطلاق سراحه. وبعث المنافس القديم لفيشر بوريس سباسكي برسالة إلى الرئيس الأمريكي بوش قائلا فيها: (لقد فعلت نفس فعل بوبى فيشر ولعبت في يوغوسلافيا. ولكن قانون بلدي لم يمنع ذلك. فأرجوك اما أن تطلق سراح فيشر أوأن تعتقلني معه في نفس السجن،ولكن أعطنا رقعة شطرنج).أ تحت تأثير الضغوط العالمية، وبعد قبول آيسلندا إعطائه حق اللجوء السياسي، قررت اليابان إطلاق سراح فيشر بشرط وجود جنسية له حيث إنه أعتبر رجل بلا وطن.

 حصوله على الجنسية الايسلندية

أثبت الآيسلنديون بأنهم لا زالت تجري في عروقهم دماء الفايكنج ويقررون منح الجنسية الكاملة لروبرت جيمس فيشر. سافر فيشر إلى ايسلندا وأستقبل أستقبال الأبطال من آلاف الايسلنديين. ومن يصدق أن فيشر الذي كان رمز من رموز الولايات المتحدة الأمريكية هو الآن مواطن ايسلندي.

 وفاته

وفي يوم الخميس الموافق 17/1/2008 توفي روبرت فيشر عن عمر ناهز ال64 في مستشفىً في ايسلندا بسبب الفشل الكلوي، وذلك بعد صراع مع المرض. ويدعي البعض ان فيشر لم يمت بعد. حيث ان الجثة دفنت بشكل مفاجئ حتى ان قساوسة الكنيسة التي دفن بقربها فيشر لم لم يكونوا على علم حتى جاؤوا في الصباح ليجدوا القبر والدفن قد اكتمل. يقول البعض وهم قلة ان فيشر سيظهر للعلن مجددا بعد انهيار الولايات المتحدة كما ظهر في عام 1992 بعد انهيار الاتحاد السوفيتي.

 مساهماته في الشطرنج

يصفه نيجل شورت بطل الشطرنج الإنجليزي ب "زيوس" الشطرنج, وكان دائما يصرح بأنه الأفضل عالمياً حتى عندما كان بعيداً عن اللقب. ويعود الفضل إلى فيشر في انهاء السيطرة الروسية على لعبة الشطرنج, عندما صعق العالم بصعوده المذهل إلى المباراة النهائية لتحدي بطل العالم بوريس سباسكي عام 1972 بعد اقصاءه عمالقة الشطرنج بنتائج مبهرة. سٍيطر الروس على لعبة الشطرنج منذ نهاية الحرب العالمية الثانية وأستخدمت الشطرنج كأداة سياسية لاظهار ان النظام الشيوعي هو الأنسب وبالتالي هو الاقدر على إنتاج رجال مفكرين وبالتالي السيطرة على عالم الشطرنج. وشهد عالم الشطرنج في عام 1972 ما لم يشهده من قبل أو بعد حيث ان طرفي النهائي الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة الأمريكية في ذروة الحرب الباردة خلق صخباً أعلامياً هائلاً. وعندما سئل فيشر عن فرصه في نيل اللقب قال: " حالما نجلس على الطاولة أنا وسباسكي ستمر الأمور سريعاً" وكان تصريحه الأول عندما وصل ايسلندا " أنا الأفضل عالمياً, وجئت هنا لاثبت ذلك".و بالفعل حطم فيشر أسطورة سباسكي ومن خلفه مدرسة الشطرنج الروسية في مباراة درامية لعب فيها العامل النفسي دوراً كبيراً.

 

Anatoly Karpov (1975-1985)

أناتولي كاربوف

أناتولي كاربوف هو لاعب شطرنج محترف سوفييتي و روسي, ولد في عام 1951. كان كاربوف بطلا للعالم في الشطرنج في الفترة الممتدة بين عامي 1975 و 1985 و من ثم بين عامي 1993 و 1999 للميلاد.

 

Garry Kasparov (1985-2000)

Vladimir Kramnik (2000-2007)

فلاديمير كرامنيك هو بطل العالم الرابع عشر في الشطرنج.

 

ولد فلاديمير كرامنيك عام 1975 في مدينة تيوباسى الروسية الواقعة على البحر الأسود.

تعلم الشطرنج في مدرسة بطل العالم السابق ميخائيل بوتفنيك وأظهر تفوقا واضحا.

في عام 1992 لعب في أوليمبياد الشطرنج ضمن الفريق الروسي وحصل على الميدالية الذهبية.

في عام 1995 فاز ببطولة دورتموند القوية.

 

 

بطل عالم في عام 2000 لاقى كرامنيك بطل العالم كاسباروف على اللقب العالمى في لندن، وبالرغم أنه لم تكن هناك تصفيات إلا أن اختيار كرامنيك كمتحدي لانه كان رقم 2 على العالم آنذاك. كان كرامنيك متأخرا عن كاسباروف في تصنيفه بأكثر من 70 نقطة ولم يتوقع الكثيرون فوزه في البداية حيث كان يبدو أنه لايستطيع أحد مجاراة كاسباروف في ذلك الوقت غير الحاسوب ولم يتوقع أحد ان يهزمه بشر. ولكن حدثت المفاجأة وظهر ان كرامنيك كان معدا جيدا لهذا اللقاء وطبق في معظم الأدوار التي لعب فيها كاسباروف الطابق الأسباني (الروي لوبيز) دفاع برلين ولم يكن كاسباروف معدا لهذا التفريع المسمى دفاع برلين والذي يعد من أقوى ردود الأسود على الطابق الأسباني بينما لعب في حال حيازنه القطع البيضاء دفاع نمسوفيتش وفاز في الدورين الثاني والعاشر بينما تعادل في بقية الأدوار ولم يستطع كاسباروف على مدى خمسة عشر دوراً الفوز ولو في دور واحد وهو أمر لم يحدث في تاريخ بطولة العالم سوى مرة واحدة عام 1921 عندما لم يستطع ايمانويل لاسكر فعل نفس الشيء أمام كابابلانكا، ويفوز كرامنيك بالمباراة ليتوج بطلا للعالم في الشطرنج.

مباراته مع الحاسوب فريتز

في عام 2002 يلتقى بطل العالم كرامنيك مع الحاسوب الألمانى فريتز في البحرين وتخوف الكثيرون من أن يهزم الحاسوب الإنسان وما مباراة كاسباروف مع الحاسوب ديب بلو ببعيد. ولكن كرامنيك يدافع عن سمعة البشر بشكل رائع امام الحاسوب ويتعادل معه في مباراة أمتعت الملايين.

دفاعه عن لقبه

يتأهل المجرى القوي بيتر ليكو ليتحدى كرامنيك على اللقب العالمي وكان اللقاء في سويسرا ويتعادل اللاعبان 7-7 ليحتفظ كرامنيك بلقبه حسب اللوائح.

بطولة العالم الموحدة

منذ عام 1993 كان هناك بطلان للشطرنج بطل عالم للمحترفين وبطل للاتحاد الدولي وظهرت مطالب ان يلتقي البطلين على اللقب الموحد ولم يحدث هذا الا في سبتمبر عام 2006 عندما التقى بطل العالم للمحترفين فلاديمير كرامنيك مع بطل الاتحاد الدولي فيسلين توبالوف على اللقب الموحد في مدينة اليستا الروسية. وكانت المباراة مكونة من 12 دور بدأت المباراة بفوز كرامنيك في أول دورين بعد أخطاء فادحة من توبالوف. وبعد الدور الرابع اشتكى توبالوف عن طريق مدير أعماله دانيالوف من زيارات كرامنيك الكثيرة لدورة المياة ولمح ان كرامنيك يغش باستخدام الحاسوب وتحديدا برنامج الحاسوب فريتز 9. وقررت اللجنة المنظمة أغلاق دورة مياة كرامنيك وغضب كرامنيك غضباً شديداً ورفض لعب الدور رقم 5 احتجاجاً على هذه القرارات. وكادت المباراة أن تلغى لولا حدوث وساطات في اللحظة الأخيرة من شخصيات مرموقة منهم الرئيس الروسي نفسه. وأستكمل كرامنيك المباراة رغم احتساب النقطة المخصومة منه ويكتسب تعاطف الكثير من زملائه. وفاز كرامنيك في هذه المباراة على توبالوف ليصبح كرامنيك بطل العالم المطلق لأول مرة منذ 13 عام.

Viswanathan Anand (2007-current)

 

فسواناثان اناند

فسواناثان اناند لاعب شطرنج من الهند هو الآن بطل العالم بالشطرنج لعام 2007 والمصنف رقم واحد حسب تصنيف الاتحاد الدولي للشطرنج.

تصنيف أيلول 2010 للشطرنجيين في العالم
كارلسن أول للمرة الخامسة 2826

للمرة الخامسة تواليا منذ مطلع السنة، يتصدر العبقري النروجي ماغنوس كارلسن (19 سنة) ترتيب الشطرنجيين المحترفين في العالم والذي يصدره الاتحاد الدولي للشطرنج. وحافظ النروجي على الهوة الكبيرة بينه وبين أقرب منافسيه البطل السابق للاتحاد الدولي للشطرنج البلغاري فيسيلين توبالوف والتي بلغت 23 نقطة.
وجمع كارلسن 2826 نقطة وهو يطمح الى بلوغ مستوى استاذه السابق بطل العالم الثالث عشر الروسي غاري كاسباروف 2850 نقطة.
أما بطل العالم الحالي الهندي فيسواناثان أناند، فقد حل في المرتبة الثالثة برصيد 2800 نقطة.
وهبط بطل العالم الرابع عشر الروسي فلاديمير كرامنيك الى المرتبة الخامسة 2780 نقطة بعدما فقد عشر نقاط من رصيده في دورة دورتموند الالمانية الاخيرة، واحتل مكانه حامل كأس العالم في الشطرنج البطل الاولمبي الارميني ليفون أرونيان 2783 نقطة.
واستعاد المخضرم الاوكراني فاسيلي ميخايلوفيتش ايفانتشوك موقعه بين العشرة الاوائل في العالم وهو في المرتبة التاسعة 2754 نقطة.
ودخل البطل الفرنسي الجديد لوران فريسينيه نادي الاساتذة العمالقة في العالم وتخطى تصنيفه الـ2700 نقطة.
وهنا ترتيب اللاعبين العشرين الاوائل في العالم:
1 –
ماغنوس كارلسن (النروج – 2826 نقطة، مواليد 1990).
2 –
فيسيلين توبالوف (بلغاريا – 2803، 1975).
3 –
فيسواناثان أناند (الهند – 2800، 1969).
4 –
ليفون أرونيان (أرمينيا – 2783، 1982).
5 –
فلاديمير كرامنيك (روسيا – 2780، 1975).
6 –
بافل ايليانوف (أوكرانيا – 2761، 1983).
7 –
ألكسندر غريتشوك (روسيا – 2760، 1983).
8 –
شهريار ماميدياروف (أذربيجان – 2756، 1985).
9 –
فاسيلي ايفانتشوك (أوكرانيا – 2754، 1969).
10 –
بوريس غيلفاند (اسرائيل – 2751، 1968).
11 –
روسلان بونوماريوف (أوكرانيا – 2749، 1983).
12 –
أليكسي شيروف (إسبانيا – 2749، 1972).
13 –
تيمور رادجابوف (أذربيجان – 2748، 1987).
14 –
سيرغي كارياكين (روسيا – 2747، 1990).
15 –
هيكارو ناكامورا (الولايات المتحدة – 2733، 1987).
16 –
يو وانغ (الصين – 2732، 1987).
17 –
بيتر سفيدلر (روسيا – 2731، 1976).
18 –
مايكل أدامس (بريطانيا – 2728، 1971).
19 –
دميتري ياكوفينكو (روسيا – 2726، 1983).
20 –
فلاديمير مالاخوف (روسيا – 2725، 1980).
وهنا رأس الترتيب للسيدات في العالم:
1 –
جوديت بولغار (المجر – 2682 نقطة، مواليد 1976).
2 –
هامبي كونيرو (الهند – 2593، 1987).
3 –
يفان هو (الصين – 2578، 1994).
4 –
تاتيانا كوسينتسيفا (روسيا – 2573، 1986).
5 –
ناديجدا كوسينتسيفا (روسيا – 2565، 1985).
6 –
انطوانيتا سيفانوفا (بلغاريا – 2551، 1979).
7 –
كاترينا لاهنو (أوكرانيا – 2539، 1989).
8 –
آنا موجيتشوك (سلوفينيا – 2535، 1990).
9 –
نانا دزاغنيدزه (جورجيا – 2534، 1987).
10 –
ألكسندرا كوستينيوك (روسيا – 2524، 1984).
11 –
ونيان يو (الصين – 2516، 1991).
12 –
درونافالي هاريكا (الهند – 2515، 1991)

 

جوديت بولغار

 

جوديت بولغار .بالإنجليزية: Judit Polgár) هي لاعبة شطرنج مجرية (ولدت في 23 تموز 1976م، وتعتبر أقوى لاعبة شطرنج في التاريخ. ، وحصلت شقيقتها سوزان على لقب (كراند ماستر)، والأخرى صوفي على لقب أستاذ دولي في الشطرنج. ولقد هاجرت عائلتها صوفي ووالديها إلى كندا، وهاجرت سوزان إلى نيويورك، وبقيت جوديت ثم تزوجت وأستقرت في هنغاريا المجر.

 

البدايات:

 

هي امرأة يهودية من يهود بودابست

عانت عائلتها من التصفية العرقية لليهود

خلال فترة الحكم النازي، أثناء الحرب العالمية الثانية، 


 

جوديت بولغار في أحدى المباريات

 

وهي الأخت الثالثة لثلاث شقيقات لهم هواية لعب الشطرنج

 وحصلوا على درجات متقدمة في البطولات 

  وهن تربوا تربية

خاصة من قبل والدهم

الذي أراد أن يعلمهم في البيت لعبة الشطرنج

في سن مبكر ويثبت إن العبقرية والموهبة الفكرية ممكن خلقها وصناعتها بالتربية ولا تأتي بالقابلية الوراثية فقط.

 

حياتها

ربحت بطولة نيويورك المفتوحة إلى غير المصنفين في التاسعة من عمرها عام 1986م. حيث ربحت سبع مباريات وتعادلت في واحدة لما بلغت الحادية عشر من عمرها حصلت على تصنيف 2350 نقطة 

ومنحت لقب أستاذ دولي في الشطرنج فحصلت على اللقب وهي في عمر أصغر من كاسباروف أو فيشر. وعندما بلغت الثانية عشر من عمرها أصبح تصنيفها 2555 نقطة ومنحت لقب المرأة (الغراند ماستر). وحصلت على الترتيب السادس عشر عام 2006م. من طموحاتها الحالية إنها تريد كسب بطولة العالم في الشطرنج ليس بطولة النساء فقط وإنما تريد أن تكون بطلة عالمية لكلا الجنسين.

 

This free website was made using Yola.

No HTML skills required. Build your website in minutes.

Go to www.yola.com and sign up today!

Make a free website with Yola